جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي مركز غزة للدراسات والاستراتيجيات

تقدير موقف

تقدير موقف
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

تقدير موقف ...

بقلم أ. ابراهيم قويدر , أبو البراء

يبدو أن الاحتلال بدأ يفقد السيطرة على أعصابه , من هول ما يراه من صمود وتحدي وعنفوان الشباب الثائر على الحدود , فصب جام غضبه بالقصف والتدمير مستهدفاً الأطفال ظاناً أن أدوات الحرب تستطيع أن تكسر ارادة هذا الشعب , ليعود بخفي حنين وينكسر جبروته وطغيانه أمام صمود أطفال غزة بفضل مقاومتها الباسلة

 

أما بالنسبة للأخبار المتزايدة والمتسارعة حول نشر البطاريات والقبة الحديدية حول غلاف غزة , وأن الحرب قاب قوسين أو أدنى ,, فهذا يأتي ضمن القاعدة العسكرية التي تقول ( ان أردت أن تتجنب الحرب فاستعد لها جيداً ) وهنا أرسل رسالة للمقاومة ( أذا أردتم أن تجنبوا أبناء شعبكم ويلات الحرب , فأروا العدو منكم غلظة وبأساً شديداً,, وحافظوا على معادلة القصف بالقصف ) والا ستكونون لقمة سائغة له .

 

في المقابل علينا أن نحذر جيداً من هذا الهدوء الزائف , فالعدو في أزمة داخلية كبيرة صحيح أنه مشغول بجبهة الشمال ,, لكن عينه وبندقيته نحو الجنوب , بسبب ضغط المستوطنين المتزايد بسبب الطائرات والبلالين الحارقة .

أ. ابراهيم أبو البراء

#سلامًا_لغزة