مركز غزة يعقد ندوة حول المسئولية القانونية والسياسية تجاه أزمة اللاجئين

مركز غزة يعقد ندوة حول المسئولية القانونية والسياسية تجاه أزمة اللاجئين
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

عقد مركز غزة للدراسات والاستراتيجيات التابع لأكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا يوم الثلاثاء 14/09/2015 ندوة حول المسئولية القانونية والسياسة تجاه أزمة اللاجئين، والتي شارك فيها ممثلون عن منظمات صحفية ومنظمات حقوقية ومحامون، وكذلك العديد من الباحثين والمهتمين.

 

حيث استضافت الندوة خبير القانون الدولي الأستاذ الدكتور عبد الرحمن أبو النصر والأستاذ صلاح عبد العاطي مدير منظمة حقوق الانسان ومدير مركز مسارات للدراسات والاستراتيجيات. وأجمع الضيوف على خطورة عمليات اللجوء الناتجة عن انعدام الأمل بحل الأزمة السورية والذي توقعت الأمم المتحدة أن يصل عدد اللاجئين الى 850 ألف شخص في نهاية العام الحالي 2015م، حيث استعرض الضيوف تداعيات هذه الأزمة وانعكاساتها على المنطقة والدولة المستضيفة.

 

وقد تناول الأستاذ الدكتور عبد الرحمن أبو النصر الشق القانوني لأزمة اللجوء والاتفاقيات الدولية التي نظمت حقوق اللاجئين كالاتفاقية الدولية الخاصة باللاجئين لعام 1951 وبروتوكولها الإضافي سنة 1967م وكذلك مناقشة المواثيق الدولية التي تعرضت لقضية اللجوء كالإعلان العالمي لحقوق الانسان سنة 1948م.

 

واستعرض الأستاذ صلاح عبد العاطي البعد السياسي والأخلاقي لأزمة اللجوء وتداعياتها الإقليمية والدولية والدور الأخلاقي للدول المضيفة للاجئين، وطالب السيد عبد العاطي المجتمع الدولي بتحمل مسئولياته القانونية والأخلاقية تجاه أزمة اللاجئين، وتعرض في نهاية الندوة لوضع اللاجئين الفلسطينيين والتحديات المالية التي تواجها وكالة الغوث مما أدى الى تراجع خدماتها والذي قد يهدد استمرار عملها، مع التأكيد على ضرورة انهاء الانقسام الفلسطيني وإصلاح السفارات في الخارج وعقد اطار قيادي موحد للمرجعية الوطنية الفلسطينية.