ندوة: الهوية الوطنية ودورها في تعزيز الأمن الاجتماعي

ندوة: الهوية الوطنية ودورها في تعزيز الأمن الاجتماعي
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

|| ندوة: الهوية الوطنية ودورها في تعزيز الأمن الاجتماعي||

 ملخص تنفيذي
هدفت الجلسة لمُشاركة باحثي الأكاديمية والمُثقفين وأصحاب الفكر والسياسة لمناقشة موضوع الهوية الوطنية ودورها في تعزيز الأمن الاجتماعي، وما هي وسائل تعزيز الهوية الوطنية، وكيفية الربط بين فكر الهوية الوطنية والشعور بها وتعزيز الأمن الاجتماعي، إضافة إلى ضرورة إدراك الإرث التاريخي والحضاري، الذي يُعزز من علو الشعور بالهوية والانتماء، فهناك تراث إبداعي وحضاري في مجالات الفنون والثقافة، وكانت من أهم النتائج التي خلصت إليها الجلسة، إن تحقيق عناصر الأمن الاجتماعي هي مدخل جوهري لتحقيق الأمن القومي لأي دولة او مجتمع، وكانت أهم توصية أن يتم تعزيز حقوق المواطن الأصيلة مثل حرية الرأي والتعبير، والمُشاركة السياسية، وغيرها من حقوق، وإشراك المواطن في صنع القرار.

** لتحميل مخرجات الندوة يرجى الضغط على الرابط التالي:

الهوية الوطنية ودورها في تعزيز الأمن الاجتماعي.pdf